من نحن

تفويض

 

تأسست WYK Empower في يناير 2021 في المملكة المتحدة كشركة مجتمعية غير هادفة للربح وجمعت مجتمعًا دوليًا من النساء والشباب المحترفين كمجموعة من النساء والأمهات والشباب والنساء المهنيات ، نجتمع معًا لتحقيق أهداف التنمية المستدامة من خلال تمكين النساء والشباب والأطفال على مستوى العالم لأخذ زمام المبادرة لإنشاء مجتمعات أكثر ديمقراطية وليبرالية.

تقوم WYK ، في هذه المهمة ، بتطوير مناهج جديدة معتمدة لبناء القدرات في كل بلد والتي تتناسب مع احتياجات الناس داخل كل مجتمع في مجالات حقوق الإنسان والمساواة بين الجنسين وتحول النزاعات وأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة التي تشجع المزيد من الليبرالية والديمقراطية مجتمعات.

هدف WYK طموح ولكنه ممكن: تسعى WYK Empower جاهدة لتكون واحدة من الضمانات الخلالية وأدوات التنفيذ التي من خلالها يكتسب الشباب والنساء والأطفال ، وخاصة الأكثر ضعفًا منهم ، مهارات ومعرفة وإرشادات صالحة وعملية لتوجيه حياتهم و المستقبل بطريقة أكثر أمانًا وسلمية واستدامة. تثقيف النساء والشباب والأطفال من خلال حقوق الإنسان حول حقوق الإنسان والمساواة بين الجنسين والديمقراطية وتحول النزاعات ، تهدف مبادرة WYK إلى تمكين الأشخاص الأكثر ضعفاً وتهميشاً ، لفك ارتباطهم بإمكانية مشاهدة أو ارتكاب أعمال عنف وتمييز وسوء معاملة وعدم المساواة وتحسين حياتهم من خلال إشراكهم بشكل مباشر. سيتم تقديم البرنامج التعليمي المصمم وفقًا لاحتياجات مجتمعهم ، بلغتهم الخاصة ، بينما سيتم تدريبهم وتمكينهم على طول الطريق. نحن نؤمن بالسلام وحقوق الإنسان والتنوع والمساواة وعالم خالٍ من النزاعات للجميع ونعتقد أن السبيل الوحيد لتحقيق ذلك بجميع أشكاله هو من خلال التعليم أولاً.

نحن نقدم الدعم للمستفيدين لدينا من المرحلة الأولى من دورة التعلم الخاصة بهم إلى المراحل النهائية للنجاح في مشروع أو مشروع أو مبادرة مجتمعية أو أعمالهم التجارية الخاصة ، في المجالات المرتبطة بحل المشكلات التي تتناولها أهداف التنمية المستدامة من خلال البحث والتوظيف ومهارات القيادة ، ومساعدتهم على أن يصبحوا عملاء المستقبل للتغيير الإيجابي داخل مجتمعاتهم ، على الصعيدين الوطني والدولي لخلق مجتمعات أكثر ديمقراطية وليبرالية.

تعمل WYK مع المدارس والمنظمات غير الحكومية ومنظمات الأمم المتحدة والشركاء الآخرين في كل من المملكة المتحدة والقدس لمتابعة مبادراتها للنساء والشباب والأطفال الذين يقدمون دورات متخصصة ، ومساعدة النساء والشباب على المشاركة في البحث في مجالات تخصصهم والمساهمة في مجلة بحثية ومساعدتهم على تطوير وتنفيذ أفكارهم التي تهدف إلى تفعيل أي واحد أو أكثر من أهداف التنمية المستدامة داخل مجتمعاتهم ، على الصعيدين الوطني والدولي.